شــعاع نيوز
Shuaa News
"أكثر بكثير" باكورة أعماله الروائية.. الفنان القدير بسام كوسا لـ "شعاع" : معركتنا مع الحياة ثقافية.. وروايتي ليست "ملء فراغ"


شعاع / خاص

وقّع الفنان بسام كوسا روايته الأولى “أكثر بكثير”، الصادرة عن دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع، الأمس الخميس، في غاليري “جورج كامل” بدمشق، وسط حضور كبير من القرّاء والمتابعين ووسائل الإعلام المختلفة.


 وقال الفنان بسام كوسا في حديث عن روايته لوسائل الإعلام، والتي تواجدت "شعاع" فيه: " لست محترفاً بالأصل فأنا لا أملك إلا مجموعة قصصية صغيرة، فهي محاولة وتجريب في حقل لم أجرّبه سابقاً، لكنني حلمت به، وأتمنى أن يلقى قبولاً".

 

مضيفاً: "حاولت أن أعبّر في الرواية عن وجهات نظر، تخصّ حياتنا، وأمورنا، فهي محاكاة لما يحدث في تفاصيلنا".

 

وعن تفاصيل كتابة الرواية، أردف "كوسا" :"استغرقت كتابتي للرواية سنتين ونصف، وهذا العمل ليس ملء فراغ، والعنوان يتقاطع أحياناً مع مضمون العمل، وقد لايتقاطع إلاّ في جانب منه، وهذا ماحدث في رواية "أكثر بكثير".

 

واعتبر الفنان بسام كوسا أن الثقافة شيء أساسي، والمعركة مع الحياة ثقافية وأخلاقية، وتابع: "نسبة القرّاء انخفضت في دول العالم، ولاسيما الثالث، ونحن منها، والسبب الأول قد يكون بانتشار وسائل التواصل الاجتماعي".

 

وشدد "كوسا" على أن العمل الإبداعي لا يكتمل إلاّ بالمتلّقي ومسؤوليته دائماً في أي عمل والرواية منها، أن تحترم ذائقة المتلقي.

 

من جانبه، اعتبر الناشر، أيمن غزالي، مدير "نينوى" أنّ مصائر الناس التي ارتبطت بـ كوسا، قررت أن تعلن عن ذاتها في "أكثر بكثير"، لافتاً إلى أن بطل الرواية شخصية تعاند الظروف والحياة، وترى في الثقافة ملاذاً مثالياً، إلا أنّ الخيبة أكبر من كل.

 

وتعدّ "أكثر بكثير" العمل الأدبي الثاني لـ كوسا، بعد مجموعته القصصية "نص لص"، الصادرة عن دار الجندي (1998)، كما سبق ونشر مقالات نقدية، سياسية، اجتماعية، وفنية، في صحف ومجلات سورية وعربية.

 

وحصدت "نص لص"، إصداره السابق، آراء وانطباعات مهمة، إذ يقول ناشرها: "بسام كوسا لا يختلف في الكتابة عنه في التمثيل، أسلوبه بسيط ومشوّق، يشدّ القارىء، ويعبّر عن إحساسه بالتفاصيل وقدرته على إبرازها بشكل مرهف لا يجيده إلا فنان محترف".

 

بطاقة

 

بسام كوسا، فنان سوري، مواليد مدينة حلب 1954، نحَّات، ممثل، ومخرج مسرحي، خريج قسم النحت/ كلية الفنون الجميلة جامعة دمشق، يشكّل المسرح الجامعي انطلاقته الأساس، الذي جمعه بالراحل فواز الساجر، حيث تجربته المسرحية الأولى «رسول من قرية تميرة»، أشرف على تخريج دفعتين من طلبة المعهد العالي للفنون المسرحية، دفعة 2013 بعرض «الكوميديا السوداء»، ودفعة 2016 بعرض «تكرار». كرّم في محافل ومهرجانات عربية وعالمية، له مشاركات مسرحية عدّة بين التمثيل والإخراج، في رصيده أكثر من 10 أفلام سينمائية، و100 مسلسل تلفزيوني، وتمتد مسيرته الفنية على مساحة نصف قرن.


المشاهدات 11365
تاريخ الإضافة 2022/03/25 - 10:25 AM
آخر تحديث 2022/05/18 - 9:00 AM
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 2046 الشهر 65535 الكلي 1983971
الوقت الآن
الأربعاء 2022/5/18 توقيت دمشق
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير