شــعاع نيوز
Shuaa News
من يقف خلف الكتب المسيئة للنبي في الشمال السوري؟


شعاع / متابعة

أثارت قضية احتواء إحدى كتب العلوم الدينية على رسوم مسيئة للنبي محمد موجة سخط واسعة ضمن مناطق ونفوذ الجماعات الإرهابية المسلحة حيث تواجدها في الشمال السوري .


واعتبرت الرسوم التشبيهية مسيئة وغير مقبولة دينياً وتعليمياً بعد توزيعها على طلاب المرحلة الابتدائية في منطقة الباب في ريف حلب .


وسارعت عدة جهات لها اليد الطولة في فرض السيطرة على الشمال بالتبري من الحادثة والنفي بعلمها بالأمر .


فيما أظهرت إحدى التسجيلات المصورة تجميع بعض الكتب في إحدى الساحات وحرقها من قبل عناصر مسلحين لم يعرف تبعيتهم .


معرفات رسمية أيضا  قالت أن وزارة التربية التابعة للنظام التركي هي من كلفت وفرضت تأليف منهاج السيرة النبوية مايؤكد تمدد نفوذ وهيمنة الاحتلال التركي الذي يفرض سيطرته بمهارة ناعمة على المدنيين القابعين في الشمال .
إلى ذلك وبحسب رصد "شعاع نيوز" فقد كشفت إحدى الصور عن هيئة العمل أو اللجنة المؤلفة للكتاب وهم  عماد الدين الرشيد ،حسان الشلبي، إبراهيم الحسون،يحيى الحوري ، محمد كتوع،  ،مريم برزق .

يذكر أن مناطق الشمال السوري الخاضعة لنفوذ الجماعات المسلحة تعيش حالة من التخبط الفكري والحضاري يضاف لها الفوضى الأمنية المتمثلة بالاغتيالات والخطف والقتل .


المشاهدات 169
تاريخ الإضافة 2021/11/26 - 8:12 PM
آخر تحديث 2022/01/29 - 3:16 AM
تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 1737 الشهر 65535 الكلي 1013748
الوقت الآن
السبت 2022/1/29 توقيت دمشق
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير